مشروع التبادل DentExch – ما بعد النهاية

عندما كتبت تلك المقالة عن توقف مشروع DentExch لم أكن أتوقع نصف هذا التفاعل الرائع الذي حدث من الجميع.
العديد والعديد من الأشخاص اللطفاء تحدثوا معي ومع علاء ليغمرونا بوابل كثيف من الاقتراحات والأفكار والحلول البديلة لإنقاذ المشروع الذي كنا قررنا وأده قبل أن يولد. تصور أنني تعرفت على العديد من الأشخاص بعد أن قررت أن أوقف المشروع بسبب هذا القرار! أشخاص جدد ولكنهم لم يبخلوا بإبداء المساعدة وعرض ما يمكنهم المساهمة فيه.
كلمات مشجعة كثيرة سمعناها، ذكرت الإصرار والعزيمة وحثتنا على التفاؤل وأننا لاشك سنجد إلى جانبنا ما يكفينا من أشخاص ليساعدونا في المستقبل. آراء كانت في معظم الأحيان موضوعية وحللت المشاكل بمنطيقة، وفي أحيان قليلة كانت لا تخلو من الحماس الزائد والاندفاع المبالغ به ولكن المحمود على كل حال🙂

إن أردنا تلخيص ما سمعناه من الجميع فهو كالتالي:

  • بشكل عام الفكرة تروق للجميع، هناك عدد كبير ممن لم أكن أعرف رأيه عن مثل هذه الفكرة، وعندما أبدى رأيه كان الرأي إيجابي. أنا سعيد بهذا وحده🙂
  • الحل الذي اقترحته الأغلبية ممن تحدثنا معهم أو تركوا تعليقاتهم عن الموضوع كان بتضييق هوة المشروع، أي حصر نطاق عمل الموقع والذي كان يشمل عدة أقسام. هذا التقييد في مساحة مشروع كبير كهذا سيساعد الموقع على النمو بخطوات بطيئة لكنها مريحة. لا يمكنك أن تطلق مشروع كبير ببداية قوية ثم تتراجع به إلى الوراء لأن ذلك سيعني أن الموقع يتساقط مدمراً، هذا ما اقترحه علي
    د. همام داود الذي التقيت به أمس في الجامعة، شكراً🙂
  • الناحية الأخرى التي أكد عليها الجميع هي توسيع قاعدة المستخدمين لتشمل جامعات أخرى غير جامعة دمشق وربما تمتد إلى دول عربية أخرى غير سورية.

إذن باختصار، زيادة عدد المستخدمين مع تركيزهم على مهمة محددة وواضحة بدلاً من عدة مهام ووظائف وأقسام.

هناك مشكلة تحدث عندها عدد من الأصدقاء، هي مشكلة عدم توافر الاتصال بالإنترنت عند نسبة لا بأس بها من الطلاب، أو على الأقل عدم توافر الإنترنت السريع. لن أنكر أن هذه المشكلة موجودة ولكنها ليست بتلك الضخامة والخطورة، وليس حلها بيدنا كذلك. لا نستطيع إلا أن نجهز الموقع والمحتوى بحيث يكون بأصغر حجم ممكن ليناسب أكبر عدد ممكن من جمهور المستخدمين.

الكلام السابق كلام ضخم يحتاج إلى وقفة وإعادة تقييم لفكرة المشروع وللمشروع ككل، سيحتاج إلى إعادة دراسة الموقع لنحدد  ما هي الخطوة التي سنتخذها وفي أي اتجاه سنسير بها، هذا في حال وجدنا أن إعادة إحياء الموقع هي فكرة مجدية أصلاً.

في النهاية، أعتذر من الفريق الرائع الذي عمل في أو عرض علي العمل معي في الموقع ولم نستطيع تحقيق التعاون والتواصل الكافي لنتبادل الآراء والأفكار قبل أن أقرر وحدي إيقاف المشروع. على كل سنلتقي معاً ومعكم جميعاً الأحد القادم إن شاء الله، نلتقي لنتحدث ولأشكركم على ما قدمتموه من جهود. نراكم إذن🙂
أشكركم جميعاً على هذه الدفعة إلى الأمام، شكراً مرة أخرى د. لجين شكراً صديقي علاء وشكراً جزيلاً م. وسام😉

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: