40 طريقة تستخدمها الشركات للربح من الإنترنت – الجزء الثاني

وسطاء المعلومات :
المعلومات عن المستهلكين و عاداتهم الاستهلاكية لها قيمة كبيرة و خاصة عندما تكون هذه المعلومات محللة بدقة و يمكن استخدامها لاستهداف شركات التسويق.
المعلومات المجموعة بشكل حيادي حول المنتجين و منتجاتهم مهمة للمستخدمين عندما يريدون القيام بعملية شراء لذلك تقوم بعض الشركات بدور وسطاء المعلومات و تقوم بمساعدة المشترين و البائعين لفهم السوق الذي يهتمون به.

شبكات الإعلان : تعتمد هذه الطريقة على نشر شرائط إعلانية ضمن شبكة من المواقع مما يمكن المعلنين من القيام بحملة إعلانية واسعة، و تقوم شبكات الإعلانات بجمع البيانات عن مستخدمي الويب و التي يمكن أن تستخدم لتحليل فعالية التسويق.

خدمات قياس المستخدمين : و هي شركات تقدم عبر مواقعها أدوات و أبحاث تعنى بدراسة جماهير المستخدمين على الشبكة.

التسويق بالحوافز : و تعتمد على أسلوب ولاء المستهلك و الذي يقدم حوافز للمستخدمين كنقاط قابلة للاستهلاك أو كوبونات عند الشراء من البائعين الزملاء للموقع و يتم جمع المعلومات عن المستخدمين ثم تباع لشركات الإعلان المهتمة بها.

الوسيط المساعد : و هو يسهل العملية بين البائع و الشاري عن طريق تقديم معلومات شاملة و خدمات مساعدة دون التدخل بعملية الشراء الفعلية للمنتجات أو للخدمات.

التجار :
تجار الجملة و المفرق للمنتجات و الخدمات و تعتمد المبيعات على لائحة بالأسعار أو من خلال المزادات.

التاجر الافتراضي : يمكن اعتباره كأي تاجر تجزئة يبيع منتجاته، و لكن، عبر الويب فقط، نأخذ على ذلك مثالاً موقع Amazon.

تاجر الكاتالوج : بيع بالمراسلة عن طريق دليل منتجات موضوع على الويب و يمكن الطلب بالبريد، الهاتف أو عبر الموقع نفسه.

الشركات التي دخلت عالم الإنترنت : و هي شركات بيع عادية تبيع بالتجزئة قدمت فيما بعد وسيلة للبيع عن طريق موقعها على الويب.

بائعي المعلومات الرقمية : و هم التجار الذين يتعاملون مع المنتجات و الخدمات الرقمية فقط كالموسيقى مثلا و يقومون بالبيع و التوزيع معاً عبر الإنترنت.

المصنعين :
نموذج المصنعين هو نموذج يعتمد على قوة الويب للسماح لأحد المصنعين (على سبيل المثال شركة تقوم بإنتاج منتج أو خدمة ما) للوصول إلى المشترين مباشرةً و بذلك يتم خفض كلفة فرق التوزيع و التسويق، يمكن أن يعتمد هذا النموذج على خدمة عملاء جيدة و فعالة و فهم أعمق لما يفضله الزبائن، و من الشركات التي طبقت هذا الأسلوب شركة Dell.

الشراء : و هو بيع المنتج الذي ينقل للمشتري حق ملكية هذا المنتج.

الإيجار : مقابل رسوم الأجرة يحصل المشتري على حق استخدام المنتج تحت اتفاق “شروط الاستخدام” و تتم إعادة المنتج إلى البائع عند انتهاء أو بطلان عقد الإيجار، أحد أنواع الاتفاقات يمكن أن يتضمن حق الشراء بعد انتهاء فترة العقد.

الترخيص : بيع أحد المنتجات و لكن مع حصر حق الاستخدام للمشتري فقط و وفقاً لاتفاق شروط الاستخدام، مع بقاء حق الملكية للمصنع (مثلاً رخصة لاستخدام أحد البرامج).

محتوى مرتبط بماركة تجارية : وهنا يقوم المصنع بنشر معلومات الغاية منها إشهار الماركة التجارية .

الانضمام و التعاون :
في هذا النموذج يقوم موقع ما بجلب فرص شراء لموقع آخر ويتقاضى عمولة مقابل كل عملية, وغالبا يكون الاتفاق أنه في حال لم تؤدي الزيارة إلى أي عملية بيع فلن يكون هناك أي مقابل مالي، وقد تناسب هذاالنموذج مع الأنترنت بشكل كبير مما يفسر انتشاره الهائل فيها في الوقت الحالي، و هو يتضمن تبادل الأشرطة الإعلانية، الدفع مقابل الضغط، و برامج المشاركة بالربح.

تبادل الأشرطة الإعلانية : يقوم موقعان بتبادل الأشرطة الإعلانية حيث يضع كل منهما شريط إعلاني للآخر حتى تتشكل شبكة من المواقع المتعاونة فيما بينها.

الدفع مقابل الضغط : فالكثير من المواقع مستعدة للدفع لكي يقوم المستخدمون بزيارتها.

مشاركة الربح : تعتمد هذه الطريقة على أن يأخذ الموقع نسبة على كل زبون يرسله لموقع آخر ومن ثم يقوم هذا الزبون بعملية شراء.

بقي جزء واحد، انتظروه قريباً🙂

3 تعليقات to “40 طريقة تستخدمها الشركات للربح من الإنترنت – الجزء الثاني”

  1. Talal Asmari Says:

    سأنتظر هذا الجزء .. لا تطول ..🙂

    أخي بالإضافة إلى الاقتراح السابق المتعلق بزيادة الأمثلة لكل نوع .. هناك اقتراحين ..

    الأول :
    وضع روابط و مصادر لمثل هذا العلم أو هذه المعلومات سواء باللغة العربية أو الإنجليزية أو غيرها ..

    الثاني :
    لم لا تستخدم المايند ماب لوضع رسم لهذه التفريعات بحيث يسهل الاطلاع عليها و تذكرها و أتوقع أنها خطوة رائعة و ستنتشر في النت أكثر من وضع أربع حلقات لمعلومات أرى أن السؤال عنها كثير جداً و هو قضية الربح من خلال النت .. خاصة أننا في العالم العربي لم نحسن الاستفادة من الويب مادياً إلا قليل ..

    شاكر لك هذا الإثراء الرائع و بانتظار المزيد ..

    ^_^

  2. moayad Says:

    شكراً لك سيد طلال جزيل الشكر على اقتراحاتك هذه و اقتراحك السابق في الجزء الأول،
    إن شاء الله سأحاول تطبيقها كلها في أجزاء السلسل القادمة المشابهة…

  3. binbadis Says:

    شكرا لك لقد انتهيت من قرائة الأجزاء السابقة
    شكرا لمجهوداتك وكل شيء.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: